الرئيسية » كلية التربية النوعية بسوهاج تنظم ندوة للتوعية بأهمية التطعيم ضد كورونا

كلية التربية النوعية بسوهاج تنظم ندوة للتوعية بأهمية التطعيم ضد كورونا

شهد الدكتور مصطفي عبد الخالق القائم بعمل رئيس جامعة سوهاج، جانب من فعاليات الندوة التوعوية التي نظمتها كليه التربية النوعية تحت عنوان “أهمية التطعيم ضد فيروس كورونا”، وذلك بحضور الدكتورة زينب محمود الشريف القائم بعمل عميد الكلية، والدكتورة ندا عبد المحسن محمد أستاذ الميكروبيولوجيا الطبية والمناعة بكلية الطب البشري بالجامعة، والمحاضرة بالندوة وذلك بمقر الكلية بالحرم الجامعي القديم.

وقال الدكتور مصطفي عبد الخالق، أن الجامعة توفر الكميات اللازمة من اللقاحات لتطعيم أبناءها من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والهيكل الاداري، وذلك لتنفيذ خطة الدولة الوقائية لمنع انتشار فيروس كورونا للحفاظ على صحة وسلامة جميع المشاركين فى العملية التعليمية بالجامعة.

وخلال كلمته حث “عبد الخالق” منسوبي الجامعة على ضرورة تلقي التطعيمات لحماية أنفسهم والمجتمع من الإصابة بهذا الفيروس، موضحاً أن الجامعة وضعت عدة إجراءات مكثفة لإنهاء عملية تلقى اللقاح لجميع منسوبيها قبل بداية العام الدراسي المقبل، حيث تم تخصيص ٥ مقرات داخل الجامعة لاستقبال جميع الفئات المستهدفة لتلقي التطعيم.

وأوضحت الدكتوره زينب الشريف، أن إدارة الكلية حرصت على تنظيم تلك الندوة للتوعية بأهمية التطعيم بلقاح كورونا، وتشجيع الجميع على الحصول على اللقاح حفاظاً على سلامتهم، وسعياً للحد من انتشار الفيروس، وتعريفهم بأماكن تلقي اللقاحات داخل الجامعة، وإتاحة الفرصة لهم لعرض ومناقشة استفساراتهم بخصوص تلك التطعيمات.

ومن جانبها تحدثت الدكتورة ندا عبد المحسن محمد، عن أهمية تلقي التطعيمات للوقاية من كورونا، حيث أن الفئة العمرية المستحقة للحصول على هذا اللقاح تبدأ من عمر ١٨ عاماً فأكثر، كما تحدثت عن أنواع التطعيمات ومدي تأثيرها وفاعليتها، إلى جانب التعريف بالإجراءات الاحترازية الواجب إتخاذها تجاه وباء كورونا، وخاصة التباعد وإستخدام الكمامات والكحول، كما تم فتح باب الحوار والمناقشة للرد على استفسارات الحضور عن تلك التطعيمات.